القرآن الكريم الفهرس التفسير الإعراب الترجمة
القرآن الكريم

الآية 17 من سورة نوح - والله أنبتكم من الأرض نباتا

سورة نوح الآية رقم 17 : قراءة و استماع

قراءة و استماع الآية 17 من سورة نوح مكتوبة - عدد الآيات 28 - Nūḥ - الصفحة 571 - الجزء 29.

سورة نوح الآية رقم 17

﴿ وَٱللَّهُ أَنۢبَتَكُم مِّنَ ٱلۡأَرۡضِ نَبَاتٗا ﴾
[ نوح: 17]


﴿ والله أنبتكم من الأرض نباتا ﴾


﴿ تفسير السعدي ﴾

وَاللَّهُ أَنْبَتَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ نَبَاتًا حين خلق أباكم آدم وأنتم في صلبه.

﴿ تفسير الوسيط ﴾

ثم انتقل نوح- عليه السلام- من تنبيههم إلى ما في خلق السموات والشمس والقمر من دلالة على وحدانية الله وقدرته.
.
إلى لفت أنظارهم إلى التأمل في خلق أنفسهم، وفي مبدئهم وإعادتهم إلى الحياة مرة أخرى بعد موتهم، فقال- كما حكى القرآن عنه-: وَاللَّهُ أَنْبَتَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ نَباتاً.
ثُمَّ يُعِيدُكُمْ فِيها، وَيُخْرِجُكُمْ إِخْراجاً.
والمراد بأنبتكم: أنشأكم وأوجدكم، فاستعير الإنبات للإنشاء للمشابهة بين إنبات النبات، وإنشاء الإنسان، من حيث إن كليهما تكوين وإيجاد للشيء بقدرته- تعالى-.
والمراد بأنبتكم: أنبت أصلكم وهو أبوكم آدم، فأنتم فروع عنه.
ونَباتاً مصدر لأنبت على حذف الزوائد، فهو مفعول مطلق لأنبتكم، جيء به للتوكيد، ومصدره القياسي «إنباتا» ، واختير «نباتا» لأنه أخف.
قال الجمل: قوله: نباتا، يجوز أن يكون مصدرا لأنبت على حذف الزوائد.
ويسمى اسم مصدر، ويجوز أن يكون مصدرا لنبتم مقدرا.
أى: فنبتّم نباتا- فيكون منصوبا بالمطاوع المقدر.
.

﴿ تفسير البغوي ﴾

"والله أنبتكم من الأرض نباتاً"، أراد مبدأ خلق آدم، خلقه من الأرض، والناس ولده، وقوله: "نباتاً" اسم جعل في موضع المصدر أي إنباتاً، قال الخليل: مجازه: أنبتكم فنبتم نباتاً.

قراءة سورة نوح

المصدر : والله أنبتكم من الأرض نباتا